كتابات وآراء


18 سبتمبر, 2014 03:34:00 ص

كُتب بواسطة : رأفت شرف - ارشيف الكاتب



يتميز البيت العدني بـطيبة وكرم أهله..في الزمن القديم كان يوجد في البيت العدني من شخص الى عشرون شخص ومع ذلك يكون لعشرون شخص عدة أصدقاء وأيضا مع ذلك يكون البيت العدني في وقت الغداء مثل الضيافة وبالفعل لا توجد أي ضيافة  إلا انه هو البيت العدني الذي لا يخلو من الأهل والأصدقاء.

وبعد هذا الغداء يأتي موعد العصر وخروج الاطفال الى اللعب في شوارع عدن الجميلة الممتلئة بالمحبة  وكانوا يلعبوا أطفال عدن من كلا الفئتين أولاد وبنات وكانت تغمرهم محبه أخويه صادقه وبريئة لا يحملوا في قلوبهم الخبث والحقد، وعند بداية غروب شمس عدن الحبيبة يتسارعون اطفال عدن الى بيوت مجاوره لبيوتهم يملكون جهاز التلفاز لكي يقوموا بمشاهدة اطفال الكرتون المشوقة وعند الانتهاء من المشاهدة يكون البعض منهم قد غادروا بيوت جيرانهم والبعض من يناموا في بيوت جيرانهم العدنية.

وكانت عدن تملك روح الأمن والآمان والطمأنينة..