كتابات وآراء


30 أغسطس, 2015 01:28:00 ص

كُتب بواسطة : فراس اليافعي - ارشيف الكاتب


بعد أن عزم الشعب اليمني على طرد عملاء إيران.. المهمة القادمة تقديم المخلوع والحوثي إلى محكمة الجنايات الدولية

عقب الموقف التاريخي للملك سلمان بن عبد العزيز ملك المملكة العربية السعودية حفظه الله تجاه الشعب اليمني وكذا موقف بقية دول التحالف العربي , التي وقفت إلى جانب شعب اليمن  , وتصدت إلى جانب المقاومة الشعبية الجنوبية والمقاومة الشعبية في الشمال لطرد عملاء إيران من اليمن البلد العربي العريق , الذي حاول الإيرانيون أن يسيطروا عليه , ولكن الدول العربية وعلى رأسها الشقيقة الكبرى المملكة العربية السعودية وبقية الدول لقنتهم درسا لن ينسوه , وقزمة دولة الملالي التي خوفت العالم بامتلاكها سلاح  نووي.

بعد كل تلك الانتصارات التي تتوالى للشعب اليمني في طرد عملاء إيران , لا شك أن أمام الشعب والحكومة وكل الشرفاء في تقديم زعيم التمرد عبدالملك الحوثي وكذا المخلوع علي عبدالله صالح , لمحكمة الجنايات الدولية , وهذه المهمة تقع في الأساس والبداية على المنظمات الحقوقية المحلية والعربية والدولية , في تقديم ملف متكامل لكل الجرائم التي ارتكبها تحالف العملاء لإيران بحق الشعب الجنوبي والشمالي على حد سوى.

ارتكب المخلوع ونظامهالإجرامي العديد من الجرائم الوحشية , وسمح بانتهاك سيادة اليمن من قبل إيران  .

وعليه فأن على دول الغرب وخاصة الولايات المتحدة أن تساعد الشعب اليمني في تقديم المجرم علي عبدالله صالح لمحكمة الجنايات الدولية لكي ينال جزائه فهناك الكثير من الملفات التي قدمها الحراكالجنوبي منذ سنوات وما سوف يقدم حاليا.

فجرائم الحرب التيارتكبها المخلوع وزعيم التمرد عبدالملك الحوثي جرائم حرب بشعة وممنهجة.

فمتى نرى المخلوعوزبانيته والمتمرد وعصابته خلف القضبان لكي ينالوا جزائهم الرادع.