كتابات وآراء


11 سبتمبر, 2015 02:37:00 ص

كُتب بواسطة : فراس اليافعي - ارشيف الكاتب


 

لا شك إن التضحيات التي قدمها الإماراتيون والسعوديون والبحرينيون واليمنيون العرب في الدفاع عن جزء أصيل من التراب العربية, قد أعادوا للأمة العربية مكانتها التي كانت في طريقها إلى الزوال بفعل السيطرة الحوثية على صنعاء وأجزاء من بلاد اليمن.

 

اليمن , او جنوب الجزيرة العربية والخليج العربي , هي أرض عربية , أمن العرب بحق الغير عرب العيش فيها انطلاقا من مبدأ التعايش بين الأمم إيمانا بالآية الكريمة (وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُواۚ إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ ۚ) صدق الله العظيم.

منذ أيام يشن أحفاد الفرس في اليمن حملة شعواء ضد العرب في الخليج العربي , وضد دولة الإمارات العربية المتحدة , عقب عملية الغدر الجبانة التي حصلت في مأرب يوم الجمعة الفائتة .

 

تضحيات جسام  قدمها الخليجيون في سبيل الدفاع عن جزء أصيل من الوطن العربي الكبير , ضد المشروع الفارسي.

 

ولا ننسى التضحيات التي قدمها العرب وبالأخص دول التحالف , وكذا شعب الجنوب الأبي الذي كان رقما صعباً في المعادلة وتمكنت المقاومة الجنوبية مسنودة من الأشقاء العرب من دحر مليشيات الفرس من ارض الجنوب وصولاً إلى تحرير كامل تراب اليمن , وطرد أحفاد فارس إلى بلاد أجدادهم في طهران.

 

الخليج العربي سيكون بخير طالما وهناك شعوب عربية حية تدافع عن قضيتها القومية العربية , ولن تستطيع اي قوة النيل من الجزيرة العربية والخيج العربي.

 

الرحمة لشهداء الإمارات والخليج والعرب,والشفاء العاجل للجرحى , الحرية والاستقرار لدولة المنطقة ولا نامت أعين أحفاد فارس.

 

# شكرا إمارات الخير

 

# شكرا مملكة الإنسانية